إرشيف التصنيف: ‘عام’

Friendships

السبت, 31 ديسمبر, 2011

اجمل الصداقات هي اللي مهما رجعت لك بعد غياب لتنفض الغبار عنها، تجدها كما كانت
القلوب ماتغيرت، والأخلاق هي نفسها ماتغيرت.
لأن اصحابها قلوبهم طيّبه مايهمهم (وين كنت انت أو أنا؟) يهمهم انت جيت وبس  :h:

اما الصداقات الهشه، تذهب في يوم وليلة، تفرقها المسافة.

 

Share and Enjoy:
  • Print
  • Digg
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Twitter
  • email
  • MySpace
  • Tumblr

Happy Eid

الإثنين, 29 أغسطس, 2011

حنا اللي تغيّرنا ولا العيد؟
وش اللي تغيّر في الموضوع؟

كل ماكبرنا قلنا “العيد ماعاد هو زي اول” “الأطفال هم الوحيدين اللي يحسون بالعيد” “ماعاد احب الطراطيع” < الأخيرة شاطحة p=

اللي تغيّر هو شيء واحد
ادراكنا للفقدان، شعورنا بشيء راح بعد ماتعودنا عليه وحبيناه وارتحنا له (رمضان)
كلنا مانحب نفقد احد نحبه، او غرض تعودنا عليه، او حتى شهر! خصوصًا شهر قرّبنا من الله، شعور انك تفقد حاجة -مهما كانت- مؤلم، لأنه يحسسك بنقص انت للحين مالقيت له بديل

فرمضان كان روتين جميل ومتكامل، والكل يتمنى السنة كلها بهالشكل، الكل يتسابق عالطاعة، والكل حاس برضا
وفجأة يروح رمضان دون مايستأذنك، ولا ياخذ رأيك اذا انت مستعد تغيّر هالروتين ولا لأ، اذا شبعت منه ولا لأ، خصوصًا انه اعتراف صريح بالغياب؛ عشان كذا البعض يجد صعوبة انه يفرح فرحة كاملة في العيد وهالموضوع منغص عليه

يوم كنا صغار ماكنا نتحكم بمثل هالأمور، ولاندري وش هو “الفقد” او “الغياب” ، وان عرفناه طنشناه، لأن اي شئ ضد الضحك واللعب مانبيه
نشوف العالم مبسوطة نضحك ونرضى باللي يجي (سواءً عيد ولا زواج ولا زيارة) يسلك دربنا وين مارحنا

كل ماكبرنا كل ماكرهنا غياب الأشياء من حولنا اكثر، من صداقات وعلاقات، اماكن وعناصر في حياتنا
لكن لاتحزن..
العيد سعيد، لأني ودعّت صديقي (رمضان) بعد جلسة مباركة، وسأراه قريبًا ان شاء الله

كل عام وانتم بخير يا احبّه  :h:

Share and Enjoy:
  • Print
  • Digg
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Twitter
  • email
  • MySpace
  • Tumblr

الخميس, 11 أغسطس, 2011

 

Share and Enjoy:
  • Print
  • Digg
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Twitter
  • email
  • MySpace
  • Tumblr

{ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَة…}

الخميس, 21 أبريل, 2011

اخبارك غير المسلمين بأن الإسلام هو الأفضل على طريقة “سيارة ابوي احسن من سيارة ابوكم” لن تقربهم للإسلام اكثر ، هذه الطريقه لا تزرع فيهم سوى روح التحدي .

{ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَة…}  :h:

Share and Enjoy:
  • Print
  • Digg
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Twitter
  • email
  • MySpace
  • Tumblr

thank you Media !

الجمعة, 11 مارس, 2011

نصف ضجّات مجتمعنا من رسائل الاعلام الخاطئه …
وقد قيل :”وما آفة الأخبار إلا رواتها”

Share and Enjoy:
  • Print
  • Digg
  • del.icio.us
  • Facebook
  • Twitter
  • email
  • MySpace
  • Tumblr

This site is protected by WP-CopyRightPro