لكُلٍ مجده , و لكُلٍ عهده .. لكُلِّ شيءٍ ساعته .

unstoppable .

تتغيَّر رغباتنا في لحظة , تتغيَّر وِجهتُنا في لحظة , تهرب سعادتنا في لحظة , يستيقظ الحظ في لحظة , يتغيَّر أصدقاءنا في لحظة , تقتلنا الحياة في لحظة , نكتشف أحبِّائنا في لحظة , نصادف الكتابة في لحظة , تخذلنا الفرص في لحظة , نتغيَّر في لحظة , نتخلَّى في لحظة , نُعاود النهوض في لحظة , تنزلق أخطاءنا في لحظة , يتغيَّر حُبُّنا في لحظة , تنعقف أرواحنا في لحظة , تتبدَّل ملامحنا في لحظة , تتوقَّف تحرُّكاتنا في لحظة , يتغيَّر تفكيرنا في لحظة , نبغض الحياة في لحظة , يستسلم صمتنا في لحظة , يتغيَّر لُطفنا في لحظة , نتهشَّم في لحظة , نستيقظ في لحظة , تنقطع رسائلنا في لحظة , يتغيَّر صوتنا في لحظة , يتغيَّر مجدنا في لحظة , تتغيَّر ذكرياتنا في لحظة.

يتغيَّر العالم .. في لحظة !

Facts .


واجب تدويني مُمرَّر من النقيَّة تهاني (F) بعنوان ” اعترافات ” ، اهبه كذلك لـ ميساء , مهدي , آلاء , و فيميل .

– اُحبُّ الأطفال حتَّى عمرهم الرابع، مُطيعين، وظُرفاء. من هم أكبر من ذلك فاركلوهم عنّي !
– لا أسمع الموسيقى كثيراً، لكن حين افعل فذائقتي غربيَّة ؛لا تروق لي ولوله “ليلي عيني ” مطلقاً .
– العُمق , مفتونةٌ بالعُمق .
– لديَّ أصدقاءٌ كثيرون ، لُطفاء .. لا أحد منهم يعرفني جيَّداً !
– لا أحبذ أحدهم يطري نفسه ، دع فِعلك يتحدَّث عنك.
– صبورة , لكن حين يتعلق الأمر بالأمور التي أريدها لست كذلك .
– قارئة / مُخمنة جيَّدة لتحرُّكات المرء .
– ولائي مُفرط ، وهذا أمرٌ مُتعِب .
– كتومة ، أوراقي ليست دائماً مكشوفة ، ممَّ يجعلني اتساءل كيف نشرت هذه التدوينة !

The Mentalist .

Dr. Linus Wagner: Why? I can tell you’re in real pain. Why not tell the truth?
Patrick Jane: The truth is mine .

يوم الوطن , يوم السَّخط !

Saudi Arabia

١٤ / ١٠, في الوقت الذي ينتظر به ثُلةٌ من المسعورين هذا اليوم ليصرخوا بالشَّوارع أو يُحطّموا ما تقع عليه أبصارهم و أيديهم – كتعبيرٍ بائس عن الفرح , نرى الثُلّة الأخرى تنتظره أيضاً لتتذمَّر حول الوطن وتبكيه .
هذا الوطن الذي تتسابق حناجر بعضنا على شتمه واهانته نحن من عليه أن يبني لُبنته ويُصحَّح خطيئته ، هذا الوطن الذي وهبنا -على الأقل- هويةً ما و أمان ينتظر منا بِرّه .
لست من المُقدّسين , ولا من الناكرين والناكرات أيضاً ! لكن للوطن علينا حقّ , حق أن ننهض به ونُقوّمه بدل الأجنبي . للوطن علينا معروف , وردُّ هذا المعروف لا يكون بالقول الجَحود أو صُراخ المعتوه !

أرانا في كُلّ حين شعبٌ  قلَّ ما يُعجبه , ولو أُتيح لنا لحصلنا على نوبل الساخطين ! فالمُتذمر مِنّا يدلف حرباً ضروس فيما لا ينال رضاه , ويخال لك حينها أنّه مُكافحٌ مُجدٌ يسعى من أجل الوطن بينما يحكُّ ظهره مُتكئاً على لوحة المفاتيح لا يفعل شيئاً ! كعجائز ” العصريّه ” لا يُجيد الواحد منهم سوى علك الأمور و إدّعاء فهمها .

أي نعم – كغيري-‬لا أُحب الوطن مُخطئاً ,  لكني اُحبّه أكثر حين يحتاجني لأصنع له شيئاً غير الكلام !
فالكلام : لا ضير منه لرفع المعنويات , نُصح المراهقات ! وإيقاظ حالمٍ نسي تذكرته للواقع . لكنه غير صالحٍ ونافع للوطن على الإطلاق , لا يُفلح للوطن سوى الفِعال ! فانجزوا شيئاً غير الكلام .
و تذكّر قبل أن تتذمر حول الوطن وتُنكره ,  أنّك – يا عزيزي-  تعيش بأحضانه وتتنفس هواءه , فأسعوا مُصلحين أو اخرسوا مشكورين !


الوطن :  مواطن ، وبُرقيّ المواطن يكون رُقيّ الوطن .

Only sometimes .

2233901882_e6225d5728

Sometimes, being alone is not a bad thing .

Happy Eid 2

للأصدقاء القريبين ، البعيدين كذلك ، ومن طرق الغياب أبوابهم .. لأصدقاء الكلمة / المُدونة الذين يُبصرونها كُلّ حين :
كُلّ عامٍ و أنتم أجمل ، أعلم أنّي تلحّفت الغياب طويلاً ، و أعلموا أنّي مُستاءةٌ من هذا الشأن مديداً ؛ قد ابتلعني الصمت مؤخراً ! :red: